العالم المجهول

اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم


    مسرحية دينية عن الحجاب.مسرحية بعنوان الحجاب.نص للعظه والعبرة عن الحجاب.مسرحية مميزة للحجاب

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 115
    تاريخ التسجيل : 26/07/2010
    العمر : 23

    مسرحية دينية عن الحجاب.مسرحية بعنوان الحجاب.نص للعظه والعبرة عن الحجاب.مسرحية مميزة للحجاب

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء أكتوبر 26, 2010 2:18 pm

    مسرحية دينية عن الحجاب.مسرحية بعنوان الحجاب.نص للعظه والعبرة عن الحجاب.مسرحية مميزة للحجاب


    الحجاب .. هناك أكثر من فكرة لأداء مشهد الحجاب وهنا سأعرض فكرة عبارة عن حوار بينعبائتين إحداهما محتشمة والأخرى متبرجة .. والحوار في إحدى المجلات الطيبة أظنهاالأسرة وحتى لا أتعبك بالبحث فقد كتبت لك نص الحوار .
    سيقوم بالمشهد أربعطالبات اثنتان منهما ستقومان بقراءة الحوار .. بحيث يراعين اللهجة الساخرة والهادئةوالواثقة والمتزعزعة إلى غير ذلك .. وستقوم الأخريات بارتداء العبائتين . وتؤديانالحركة لأن الحوار يصعب عليهما حفظه . ترتدي إحدى الطالبتين عباءة محتشمة وقفازينوجوربين وترفع عباءتها فوق رأسها وتسير بحشمة . وترتدي الأخرى عباءة مزركشة تضعهاعلى كتفيها وترتدي النقاب وقد وضعت الكحل على عينها وتخرج يداها المرصعة بالجواهروالذهب وتختال في مشيتها . والأفضل أن تخرجا من خلف صفوف الطالبات وتلتقيان أمامهنثم يبدأ الحوار التالي.
    العباءة الحديثة : أيتها البالية ويا بقية القرونالخالية .. أما آن لك أن ترحلي عنا لم نعد نطيقك فقد مللناك جرفتك الموضة إلى بئرعميق وواد سحيق .. عزفت عنك النساء فليس فيك إغراء .
    العباءة المحتشمة .. تسمينفسك حديثة وأنت دعية خبيثة .. دستك بيننا أيد خبيثة جعلتك لشهواتها مطية .. أنزلوكعن الرؤوس إلى الأكتاف ثم جعلوك من قماش شفاف وقالوا .. لا خير ما دام في القلبعفاف .
    العباءة الحديثة .. أما أنت فلم نعد نراك إلا على رؤوس العجائز أو ظهورالجنائز هجرك بنات هذا الزمان الريان ، ذوات العقد الفتان والحذاء الرنان لا مكانلك في عصر الحرية إنك رمز الرجعية وعنوان الهمجية .
    العباءة المحتشمة .. ياخبيثة نقشوا منك الأكمام وزينوك من الأمام ، جعلوك في أيديهم ألعوبة وفي كل يوم لكأعجوبة .. فلست ستراً لكل حصان بل أنت فتنة هذا الزمان ورمز للفسوق والعصيان . ياداعية السفور وبريد الفجور يا لعنة كل العصور ، حامت حولك العيون وطمع فيك كل مفتون .
    العباءة الحديثة .. (( تضحك )) ها قد طرقت كل باب ولبستني كل كعاب فسحرتالشباب وسلبت الألباب ضيقت عليك الخناق . فكسدت في الأسواق .
    العباءة المحتشمة .. يا لعينة كم هتكت للبيوت من ستره وجررت للخزي من حره كم أهجت من عبره ، وغرزت منإبره ، وكسرت من جره .. زرعت فينا الإسفاف ، وقوضت أركان العفاف يا فتنة عصية يا شربلية ، تزعمين أنك عصرية وترمزين للحرية ستعلمين غداً إذا نزعوك بالكلية فليس فيحريتهم عباءة ، إنما هي عريّ ودناءة .
    العباءة الحديثة .. يا بالية غداً أراكتقبرين وإلى غير رجعة ترحلين فمصيرك في هذا الزمان الفناء فعبثاً تحاولين البقاء يالون الخنفساء يا شكل الخباء .
    العباءة المحتشمة .. وأنت لا شكلك المحبوك ولاسترك المهتوك يرضي لهم أي صعلوك وسيجرفك سيل الحضارة ليجعل مكانك نضارة تقي شعاعالشمس وتصبحين حديث الأمس .. هذا حالك مع أصحابك ، أما أصحابي فلا يرضون سواي بدلاًولا يرضون عني حولاً .
    العباءة الحديثة .. يا قديمة ليس فيك من الذوق لمسة ولامن السحر همسة ألا ترين تعدد ألواني وأنواعي وإقبال البنات على إغرائي وإبداعي؟!!
    العباءة المحتشمة .. أتعيرنني بأني كاسره وأنا حجاب كل عابدة ، صممتك أفكارالشيطان فأبعدتك عن هدي القرآن . أنت بنت دور الأزياء وأنا وليدة عصر النقاء .
    العباءة الحديثة .. أرى أن لا بستك تجرك جراً وتزيينها من الحر حراً وتضيفينإلى عمرها من السنين عشراً .
    العباءة المحتشمة .. تقولين أني أجر جراً هل غابعنك الحديث " يرخين شبراً " وتشتكين الحر والله تعالى يقول :{ِّ قُلْ نَارُجَهَنَّمَ أَشَدُّ حَرّاً}
    العباءة الحديثة .. أرضيت كل الأذواق وكشفت جمالالأعناق . أبديت المليح وسترت القبيح فلو لبستني قردة أصبحت كالوردة .
    العباءةالمحتشمة .. أنت في شرعنا حرام وليس لك بيننا مقام وأن تسابقت إليك الفتيات كما إلىالنار الفراشات .
    العباءة الحديثة .. لا تعجبي غداً إن تركوك أو حتى مزقوك لأنبقاءك محلل ولا تصلحين على أية حال فارحلي بسلام أو انتظري الموت الزؤام .
    العباءة المحتشمة .. إنك زيف باطل لا محالة زائل يا شكل الغراب يا أحقر منالذباب يا فريسة سهلة للذئاب لو كان الأمر بيدي أحرقتك وفي النيران سعرتك فاعرفيقدرك أراني الله عن قريب قبرك .
    لا بد لمن ستؤدي دور العباءتين أن تقرأ الحوارأكثر من مرة حتى تعرفا متى تتوقفا عن الحركة .. وما هي الحركات المناسبة أثناءالحوار .
    أيتها المعلمة .. لا بد من الإتقان والصبر على الطاعات .


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أغسطس 19, 2018 11:36 am